الرئيسية / متفرقات / عبوات معدنية تنقل مباريات كأس الأمم الأفريقية بمصر

عبوات معدنية تنقل مباريات كأس الأمم الأفريقية بمصر

مصريون يكسرون احتكار بث بعض القنوات لمباريات كأس الأمم الأفريقية بتحويل علب المشروبات الغازية إلى لاقط للبث الأرضي لمشاهدة المباريات.
لا يمكن للجميع التواجد بالملاعب

احتكار بعض القنوات لمباريات كأس الأمم الأفريقية مع تخصيص المقاهي المصرية لمبالغ تضاف إلى تسعيرة المشروبات في حال اللجوء إليها لمشاهدة هذه المباريات، دفع بعدد من المصريين إلى ابتكار لاقطات هوائية من بعض مخلفات العبوات المعدنية والأسلاك الكهربائية.

القاهرة – لجأ عدد من المصريين إلى طرق مختلفة للحصول على ترددات القنوات التي تذيع مباريات كأس الأمم الأفريقية التي تقام حاليا في بلدهم، حيث دفعتهم الحاجة إلى اختراع وتصنيع أجهزة استقبال أرضية من خلال مخلفات اللمبات الكهربائية والعبوات المعدنية للمياه الغازية.

وذهبت فئات أخرى إلى استخدام برامج لفك شفرات القنوات التي تنقل المباريات، استعدادا لدور الـ16 بعد أيام والذي سيشهد منافسات ساخنة.

ويعاني بعض المواطنين من عدم متابعة جميع مباريات كرة القدم التي تذاع على التردد الأرضي، بعد أن انتشرت أجهزة استقبال القنوات الفضائية وانتهى معها عصر “الهوائي” التقليدي، وهو عبارة عن قطعة معدنية تعلق فوق أسطح المنازل ويتدلى منها سلك يتصل بجهاز التلفاز.

ودفع ضيق الحال شريحة كبيرة من البسطاء إلى ابتكار حيل مختلفة لكسر الاحتكار داخليا وخارجيا.

وأكد محمود السيد، من محافظة قنا في جنوب مصر، أن تفكيره هداه لصنع جهاز استقبال من عبوات المياه الغازية، لأنه من عشاق كرة القدم ولا يستطيع دفع قيمة اشتراك شهري في القنوات التي تذيع المباريات على القنوات الفضائية، ولا يمتلك اللاقط الذي يمكنه من المشاهدة عبر “تايم سبورت”.

وقال “أحضرت عبوتين معدنيتين فارغتين لبعض مشروبات المياه الغازية، وقمت بوضعهما في قطعة خشبية، وتوصيل كل عبوة بسلك منفصل، ثم تم توصيلها بجهاز التلفاز”.

وبعد أن قام السيد بعمل بحث تلقائي للقنوات تفاعلت هذه العبوات وكأنها جهاز استقبال، ونجح في التقاط إشارة قناة “تايم سبورت” الأرضية دون دفع أموال.

وروى محمد فؤاد، من محافظة الجيزة القريبة من القاهرة، قصة أخرى لـ”العرب” مع مباريات كأس الأمم الأفريقية، قائلا “صعدت فوق سطح منزلي لأتابع ما فعله جيراني لمتابعة المباريات، ولفت نظري وجود مصباح كهربائي قديم فقمت بتوصيل أطرافه بسلك، ثم توصيله بجهاز التلفاز، وفوجئت أن الفكرة نجحت في استقبال القناة الأرضية التي تبث المباريات”.

وحكى أحمد عبدالمغني، من القاهرة، قصة ثالثة، حيث نصحه بعض الأصدقاء بالاشتراك في تطبيق يتم تحميله على شاشة التلفاز مقابل اشتراك سنوي ويعرض جميع القنوات التي تذيع المباريات العالمية وكأس الأمم الأفريقية من خلال توصيل جهاز التلفاز بالإنترنت.

وأرجع حسن الخولي، أستاذ علم الاجتماع بكلية آداب عين شمس في القاهرة، لجوء فئة كبيرة من المواطنين لتصنيع الهوائي الخاص بالبث الأرضي إلى الولع الشديد بمتابعة المباريات، وارتفاع تكلفة الفرص البديلة، سواء بالاشتراك في القنوات المحتكرة لبث المباريات أو الجلوس على المقاهي لمتابعتها.

وتفرض المقاهي في المناطق الشعبية تعريفة لمتابعة المباراة الواحدة قيمتها نحو 0.6 دولار للمقعد الواحد لمباريات مصر، ونحو 0.3 دولار لباقي المباريات، ومتوقع أن يصل سعر المقعد لنحو 1.2 دولار في المباريات النهائية.

وأضاف الخولي لـ”العرب”، أن تصنيع الهوائي الأرضي كشف عن جشع التجار، واستغل أصحاب محلات الأدوات الكهربائية الإقبال على الوصلة الأرضية من التلفاز إلى الهوائي وقاموا ببيعه بأضعاف سعره.

وأشارت نبيلة تاجر، أستاذة علم الاجتماع، إلى أن ارتفاع أسعار تذاكر دخول المباريات بالملاعب دفع الكثير من المصريين إلى مشاهدة المباريات في المنازل أو المقاهي، ومن هنا بدأت رحلة البحث عن توفير تكلفة متابعة مباريات كأس الأمم الأفريقية التي حلت ضيفا جديدا على ميزانية الأسرة المصرية.

وأوضحت تاجر لـ”العرب” أن عددا كبيرا من الأفراد يرغبون في التعبير عن مشاعرهم من خلال المشاركة، بعد حالة الحشد لتشجيع المنتخب من دون توفير بديل مجاني يمكّن البسطاء من مشاهدة المباريات.

وأعلنت وزارة الشباب والرياضة توفير شاشات لعرض المباريات بمراكز الشباب، وصل سعر تذكرة دخول مركز شباب الجزيرة في وسط القاهرة، لنحو 2.4 دولار، وتعتبر التكلفة مرتفعة بالنسبة لشريحة كبيرة من المصريين.

شاهد أيضاً

الذكاء الاصطناعي يشخص الأمراض في دقائق

القطاع الصحي في دبي يدخل تقنية جديدة تسمح بتصوير حالات مرضية مثل عدم انتظام ضربات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!